أزيد من 32 ألف مترشح يجتازون امتحانات البكالوريا بجهة بني ملال-خنيفرة

بني ملال/ توجه أزيد من 32 ألف مترشح في جهة بني ملال خنيفرة اليوم الجمعة لاجتياز الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا (دورة 2020).
وفتحت مراكز الامتحان ، على الساعة الثامنة من صباح اليوم، في ظل إجراءات استثنائية تهدف ضمان أقصى درجات الوقاية من تفشي جائحة كورونا. وتم تهيئة أقسام مخففة من عشرة تلاميذ لاستقبال المترشحين وفي بعض المراكز تم فتح قاعات رياضية ومدرجات جامعية.

وقد استلزمت هذه التدابير الرفع من عدد مراكز الامتحان بالجهة، من خلال تخصيص 135 مركزا ، من بينهم 9 قاعات رياضية مغطاة (القاعة الرياضية ببني ملال، والقاعة الرياضية الأمل بخريبكة، والقاعة الرياضية المتعددة التخصصات بأبي جعد، والقاعة المغطاة مولاي الحسن بوادي زم، والقاعتين الرياضيتين بأزيلال ودمنات، والقاعة الرياضية بخنيفرة، والقاعة الرياضية بثانوية أبي القاسم الزياني، وقاعة رياضية مغطاة بالفقيه بن صالح).

وتم أيضا تخصيص 12 مدرجا و5 قاعات كبرى بالمؤسسات الجامعية، باعتبارها مراكز امتحان وذلك بكلية الآداب والعلوم الإنسانية ببني ملال، والكلية متعددة التخصصات بخريبكة، والمدرسة العليا للتكنولوجيا بالفقيه بن صالح.

وقال السيد مصطفى السليفاني المدير الجهوي للتربية والتكوين بجهة بني ملال خنيفرة في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء إن الامتحانات تمر في ظروف جيدة بفضل انخراط جميع الاطر التربوية والادارية ودعم السلطات الصحية والامنية، مشيرا الى أنه تم الاعداد القبلي الجيد لهذه الامتحانات وتمت احاطتها بكل الضمانات الصحية والوقائية.
وأضاف أنه تم أيضا التحضير بشكل جيد للامتحانات على المستوى العلمي والأكاديمي في ظل هذه الظروف الصحية الاستثنائية وذلك لضمان مصداقية الباكالوريا المغربية وطنيا ودوليا.
ولضمان التباعد الجسدي بين المترشحين، تم تمديد فترة اجتياز الامتحان الوطني الموحد إلى 5 أيام عوض 3 أيام المعمول بها سابقا، وذلك باعتماد قطبين للمسالك والشعب، ويتعلق الأمر بقطب الآداب والعلوم الإنسانية والتعليم الأصيل، سيجتاز مترشحوه الامتحان الوطني الموحد ب 1511 قاعة امتحان يومي 3 و4 يوليوز بينما سيجتاز مترشحو القطب العلمي والتقني والمهني الامتحان الوطني الموحد بفضاءات 1942 قاعة امتحان، خلال الفترة الممتدة ما بين 6 و8 يوليوز .

كما تم تهييئ فضاءات الداخليات لإيواء 2306 مترشحة ومترشحا خلال فترة إجراء الامتحانات (420 مستفيدا ببني ملال، و284 بخريبكة، و862 بأزيلال، و433 بخنيفرة، و307 بالفقيه بن صالح).
وبحسب الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال-خنيفرة فإن عدد المترشحين والمترشحات لاجتياز امتحانات البكالوريا دورة (يوليوز 2020) على مستوى الجهة بلغ ما مجموعه 32 ألفا و218 مترشحة ومترشحا (24 ألفا و5 مترشحين متمدرسين، و8 آلاف و213 مترشحا من فئة الأحرار).
ويبلغ عدد المترشحين بالتعليم العمومي 22 ألفا و681 من بين العدد الإجمالي ، أي ما يمثل حوالي 94 في المائة مقابل 6 في المائة بالتعليم الخصوصي، وتمثل نسبة الإناث 47 في المائة من مجموع المترشحين.
وبخصوص توزيع المترشحين حسب أقطاب الشعب، فقد بلغ عدد المترشحين للمسالك العلمية والتقنية والمهنية 17 ألفا و866 مترشحة ومترشح، وبمسالك الآداب والعلوم الإنسانية والتعليم الأصيل (14 ألف و352 مترشحة ومترشحا).