اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان لبني ملال خنيفرة تعقد دورتها العادية الثالثة برسم سنة 2021

بني ملال- ومع/ عقدت اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان لبني ملال – خنيفرة، السبت الماضي، دورتها العادية الثالثة برسم سنة 2021، وذلك طبقا لمقتضيات القانون 17-76 المتعلق بإعادة تنظيم المجلس الوطني لحقوقه الإنسان ونظامه الداخلي.

وأفادت اللجنة، في بلاغ لها، بأن جدول أعمال اللقاء تضمن عرض منجزات اللجان خلال الفترة الممتدة بين الدورتين وكذا برامجها لما تبقى من السنة، في انتظار تحيين مخطط عمل اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان لسنة 2022.

بهذه المناسبة، استعرض رئيس اللجنة أهم مخرجات الجمعية العمومية الخامسة للمجلس الوطني لحقوق الإنسان المنعقدة يومي 16 و 17 يوليوز 2021 ببين الويدان بجهة بني ملال – خنيفرة، وأهم الشراكات التي وقعتها اللجنة أو التي يتم التحضير لتوقيعها.

كما قدم لمحة حول مختلف الأنشطة والمهام التي قامت بها اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان في مجال ملاحظة الانتخابات سواء المتعلقة بانتخابات الغرف المهنية أو بالانتخابات الجماعية و الجهوية و التشريعية أو الخاصة بانتخابات مجالس العمالات والأقاليم وانتخابات مجلس المستشارين.

وأعرب رئيس اللجنة أيضا عن امتنانه لأعضاء اللجنة على المجهودات الكبيرة المبذولة في مجال حماية حقوق الإنسان والنهوض بها وتتبع السياسات العمومية و البرامج الجهوية.

من جهتها، عرضت اللجان الدائمة تقاريرها حول منجزاتها خلال الفترة الممتدة من 10 أبريل إلى 9 أكتوير الجاري وبرامج عملها لما تبقى من سنة 2021.

كما تضمن جدول أعمال هذه الدورة عرض ومناقشة مشروع مخطط عمل اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان برسم سنة 2022.