غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة بني ملال-خنيفرة تساهم ب4 ملايين درهم في صندوق “كورونا”

بني ملال- أعلنت غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة بني ملال خنيفرة عن مساهمتها بمبلغ 4 ملايين درهم في الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس “كورونا” المحدث بتعليمات ملكية سامية.

وأوضح بلاغ للغرفة أن هذه المساهمة في الصندوق الخاص بتدبير هذه الجائحة ، والرامي إلى توفير شروط تمويل الإجراءات الوقائية لمواجهة هذا الوباء، تندرج في إطار حرص الغرفة على التفاعل الإيجابي مع كل التدابير والقرارات التي تتخذها السلطات الحكومية تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، خاصة قرار جلالته بإحداث صندوق خاص لمواجهة وباء كوفيد 19.

وأضاف البلاغ أن هذه البادرة جاءت أيضا تكريسا لمبادئ وقيم التضامن والتآزر العريقة والراسخة في المجتمع المغربي خاصة خلال الأزمات، واستجابة للتعبئة الوطنية الشاملة لتفادي تفاقم وانتشار هذا الوباء ، والهادفة إلى الحد من آثاره الاجتماعية والاقتصادية والمالية والنفسية على كافة المواطنين.

يشار إلى أن جهة بني ملال-خنيفرة شهدت منذ بداية أزمة “كورونا” العديد من المبادرات التضامنية على المستوى الرسمي والمدني، شملت عددا من التدابير والإجراءات الاحترازية والوقائية الصحية والتعبوية والتحسيسية إضافة إلى الدعم والمساعدة المادية والتموينية لعدد من الفئات الاجتماعية، خاصة الهشة منها.