أضواء حديقة عين أسردون تتلألأ احتفالا بإعادة تأهيلها

بني ملال – أعربت ساكنة بني ملال عن سعادتها رؤية حديقة عين أسردون السياحية تضيء من جديد بمناسبة إعادة تأهيلها.

وتمت إضاءة هذا المنتزه الأكثر زيارة في منطقة بني ملال – خنيفرة، باللون الأزرق للاحتفال بالمرحلة الأخيرة من تجديده بعد أعمال الإصلاح الرئيسية التي بدأت قبل عام لاستعادة أمجاد هذه الحديقة النباتية المصنفة تراثا وطنيا منذ عام 1947.

وبمجرد حلول الليل، تضيء الحديقة بالضوء الأزرق؛ مما يوفر للزوار والسياح انغماسا فريدا في هذه الحديقة الأندلسية بالأضواء التي تزين الواجهات الأربع لهذا الموقع.

وبينما تسجل مدينة بني ملال درجات حرارة مرتفعة، ستكون حديقة عين أسردون ملاذا للأطفال خاصة خلال فصل الصيف، بفضل شلالاتها الصغيرة الثلاثة، وجداولها، ونباتاتها الكثيرة وساحة اللعب التي تم مؤخرا تطويرها وتجهيزها.

ويشمل مشروع تطوير هذا الموقع السياحي، إحداث وإمداد مسارين للمشاة بالكهرباء، يربطان حديقة عين أسردون بسيدي بويعقوب وتامكنونت، وتعزيز الإنارة داخل الحديقة، وإنشاء العديد من المباني الجديدة في الموقع، بما في ذلك متحف للتراث الثقافي ومركز للمعلومات والاستقبال ومكان للصلاة.

وتطلب بناء المرافق الجديدة في حديقة عين أسردون وحدها تمويلا بنحو 11 مليون درهم من ميزانية جهة بني ملال خنيفرة.