إقليم خنيفرة.. استفادة أزيد من 58 ألف تلميذ وتلميذة من المبادرة الملكية ”مليون محفظة”

 

خنيفرة – بلغ عدد المستفيدين من المبادرة الملكية ”مليون محفظة” على مستوى إقليم خنيفرة، برسم الموسم الدراسي 2023/2022، ما مجموعه 58 ألفا و461 تلميذا وتلميذة.

وحسب معطيات للمديرية الإقليمية للتربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بخنيفرة، فقد استفاد من هذه العملية ما مجموعه 19 ألفا و766 تلميذا وتلميذة في المجال الحضري في 27 مؤسسة تعليمية، و38 ألفا و695 تلميذا وتلميذة في الوسط القروي في 118 مؤسسة تعليمية، بكلفة إجمالية بلغت 5.5 مليون درهم، تمت تعبئتها في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

ويتابع التلاميذ والتلميذات المستفيدون من المبادرة الملكية ”مليون محفظة”، دراستهم بالمؤسسات التعليمية لمختلف الجماعات الترابية التابعة لإقليم خنيفرة، حيث تتيح هذه المبادرة الهامة للمتمدرسين بهذه المناطق، الاستفادة من المحافظ المدرسية واللوازم والكتب المدرسية.

وستستقبل الداخليات التابعة للإقليم ما مجموعه 23 ألفا و289 تلميذا خلال هذه السنة، إضافة إلى استفادة 30 ألفا و662 آخرين من برنامج “تيسير”، بينهم 25 ألفا و522 بالوسط القروي، و5140 بالوسط الحضري.

وقال رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة إقليم خنيفرة، محمد الزياني، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن هذه المبادرة تتوخى تقديم الدعم الاجتماعي للتلاميذ٬ بهدف تشجيع التمدرس ومحاربة الهدر المدرسي، وضمان تكافؤ الفرص ودعم الأسر المعوزة.

وأضاف السيد الزياني أن عملية توزيع المحافظ تمت في ظروف جيدة، بفعل انخراط جميع الفاعلين (المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والسلطات الترابية والمديريات الإقليمية، والأطر الإدارية والتربوية بالمؤسسات التعليمية وجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ).

تجدر الإشارة إلى أن المؤسسات التعليمية بإقليم خنيفرة استقبلت، خلال الموسم الدراسي 2023/2022 أزيد من 82 ألف تلميذ وتلميذة، منهم 43 ألفا و578 تلميذا بالسلك الابتدائي، و20 ألفا و555 تلميذا بالسلك الثانوي الإعدادي، و10 آلاف و36 تلميذا بالسلك الثانوي التأهيلي، فيما بلغ عدد الأطفال الملتحقين بـ 194 قسما بسلك التعليم الأولي مامجموعه 4 آلاف و666 طفلا.