بني ملال : اجتماع اللجنة الجهوية لتتبع إنجاز مشاريع البرنامج الاستعجالي للتزويد بالماء الشروب ومياه السقي

بني ملال – عقدت اللجنة الجهوية لتتبع والسهر على تنفيذ المشاريع المبرمجة في إطار البرنامج الوطني للتزويد بالماء الشروب ومياه السقي 2020-2027، اليوم الثلاثاء ببني ملال، اجتماعا عبر تقنية المناظرة المرئية.

وذكر والي جهة بني ملال –خنيفرة عامل إقليم بني ملال، السيد خطيب الهبيل ،خلال هذا الاجتماع ، الذي حضره عمال الأقاليم بالجهة ورئيس مجلس الجهة ورئيس مجلس الحوض المائي لأم الربيع ورئيس المجلس الإقليمي لبني ملال وعدد من رؤساء المصالح اللاممركزة، بالمشاريع الخاصة بالجهة التي جاء بها البرنامج الوطني للتزويد بالماء الصالح للشرب ومياه السقي 2020-2027، والتي من شأنها تنمية العرض المائي ودعم وتنويع مصادر التزويد بالماء.

وفي هذا السياق، وبخصوص محور تطوير العرض المائي بالجهة ذكر السيد الهبيل ببرمجة إنجاز سدين كبيرين (سد تاكزيرت بإقليم بني ملال، وسد تيوغزا بإقليم أزيلال)، وبرمجة إنجاز 61 سدا صغيرا، موزعة حسب الأقاليم على الشكل التالي: 27 بإقليم أزيلال، و10 بإقليم بني ملال و20 بإقليم خنيفرة و03 بإقليم خريبكة و01 بإقليم الفقيه بن صالح.

وأضاف أن تقوية العرض المائي يهم أيضا تقوية وتأمين التزود بالماء الصالح للشرب ، من خلال إنجاز مشاريع مهيكلة لتقوية إنتاج محطات المعالجة وقنوات التزويد، وكذا تأمين شبكات نقل وتوزيع الماء على مستوى مدن ومراكز الجهة، وهي المشاريع التي سيشرف على إنجازها المكتب الوطني للكهرباء والماء والوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء.

وبخصوص محور تدبير طلب واقتصاد الماء، أشار الوالي إلى أن الأمر يتعلق باستبدال السقي السطحي بالسقي الموضعي عبر التحويل الجماعي والتحويل الفردي، و عصرنة وتأهيل منظومة قنوات التزويد متعددة الأهداف، وكذا تحسين مردودية شبكات التوزيع بالمدن والمراكز الحضرية بالجهة، لبلوغ نسبة 78 في المائة في أفق سنة 2027.

كما يهم هذا المحور الرفع من قدرة تخزين الماء الصالح للشرب من خلال تقوية منشآت تخزين الماء الصالح للشرب، لتحقيق قدرة التخزين على 24 ساعة، على مستوى المدن والمراكز التابعة للمكتب الوطني للكهرباء والماء وللوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء لتادلة.

ولفت الوالي إلى أن المحور الثالث يتعلق بتقوية التزويد بالماء الصالح للشرب بالعالم القروي، من خلال إعادة استعمال المياه العادمة المعالجة، عبر استكمال التطهير السائل ل 19 مدينة ومركز حضري، والتطهير السائل ل 112 مركز قروي، وإعادة استعمال المياه العادمة في سقي المساحات الخضراء، من خلال إنجاز أربعة مشاريع في أفق 2027.

وعرف هذا الاجتماع تقديم أربعة عروض من قبل المدراء الجهويين لكل من وكالة الحوض المائي لحوض أم الربيع، والفلاحة، والماء الصالح للشرب والوكالة الجماعية لتوزيع الكهرباء والماء بتادلة، تم من خلالها الاطلاع على مختلف المنجزات، ونسب تقدم المشاريع التي توجد في طور الإنجاز ، وكذا المشاريع المبرمجة في إطار تفعيل البرنامج الاستعجالي للتزويد بالماء الشروب ومياه السقي 2020-2022.