malaysian women having a good time showering.http://justfap.xxx/

بني ملال: تدشين أشغال بناء وحدة صناعية لإنتاج منتجات التجميل والمكملات الغذائية باستثمار يناهز 160 مليون درهم

بني ملال –  تم اليوم الخميس ببني ملال، إعطاء انطلاقة أشغال بناء وحدة صناعية لإنتاج وتصنيع منتجات التجميل والمكملات الغذائية بقطب الصناعة الغذائية (أكروبول) ببني ملال، بغلاف استثماري يناهز 160 مليون درهم.

وقد أشرف والي جهة بني ملال-خنيفرة خطيب الهبيل، الذي كان مرفوقا على وجه الخصوص برئيس جهة بني ملال خنيفرة ومدير المركز الجهوي للاستثمار ببني ملال، على تدشين انطلاق أشغال بناء هذه الوحدة الصناعية التي ستمتد على مساحة تفوق 12 ألف متر مربع.

ويعد هذا المشروع، الذي ستنجزه شركة “فيليون” التابعة لمجموعة غلين للاستثمار Glen Invest، أحد أهم المشاريع الاستثمارية الكبرى ذات القيمة المضافة العالية، التي سترى النور قريبا بجهة بني ملال خنيفرة.

وفي تصريح لقناة M24 التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، أعرب مدير المركز الجهوي للاستثمار محمد أمين البقالي، عن سعادته بقرار شركة “فيليون” الاستقرار في منطقة الصناعة الغذائية أكروبول لبني ملال، لإنتاج وتصنيع منتجات ومستحضرات التجميل والمكملات الغذائية، مسجلا أن الأمر يتعلق بمشروع رائد على مستوى الجهة، والذي من شأنه إعطاء دفعة قوية لقطاع الصناعة الغذائية بالمنطقة.

وأضاف البقالي أن استقرار شركة “فيليون” بأكروبول بني ملال، من خلال مشروع سيخلق أكثر من 124 فرصة عمل مباشرة ومئات من الوظائف غير المباشرة، يعطي إشارة قوية للمستثمرين الراغبين في الاستثمار بجهة بني ملال خنيفرة، موضحا أن هذه الأخيرة تزخر بمؤهلات، وتوفر فرصا استثمارية لا حصر لها في مختلف قطاعات وفروع النشاط الاقتصادي.

وأشار البقالي إلى أن هذا المشروع الواعد يستفيد من الصندوق الجهوي لدعم الاستثمار الذي يدعم المشاريع الاستثمارية بقطب الصناعة الغذائية أكروبول، بإعانة تبلغ 50 في المائة من تكلفة اقتناء الوعاء العقاري، مذكرا بأنه تم توقيع اتفاقية منحة لهذا الغرض نهاية شهر أبريل الماضي مع شركة “فيليون”، وذلك بعد الموافقة على مشروعها من قبل اللجنة الجهوية الموحدة للاستثمار.

من جهته، أشار المدير العام لشركة فيليون، في تصريح مماثل، إلى أن اختيار أكروبول بني ملال لاحتضان هذه الوحدة الصناعية الأولى المتخصصة في منتجات ومستحضرات التجميل والمكملات الغذائية، ليس مصادفة، بل يعود إلى كون جهة بني ملال خنيفرة توفر للمستثمرين، في مختلف القطاعات، بنى تحتية من الدرجة الأولى تسمح لهم بإنجاح مشاريعهم.

وأوضح أن اختيار بني ملال يفسر أيضا بكون مجموعة Glen Invest تؤمن بالاستثمار في الجهات كوسيلة لتطوير ثروات البلاد، وخلق فرص عمل لفائدة الشباب، وبالنظر أيضا للإمكانات الكبيرة التي تتوفر عليها الجهات المغربية، مضيفا أن هناك مشاريع أخرى للمجموعة قيد الدراسة، ينتظر إطلاقها قريبا على مستوى بني ملال وفي جهات أخرى بالمملكة.

ويتضمن مشروع إنشاء وحدة إنتاج وتصنيع منتجات ومستحضرات التجميل والمكملات الغذائية في بني ملال ثلاث مراحل، تتطلب الأولى استثمارا بقيمة 60 مليون درهم وسيبدأ تشغيلها انطلاقا من شهر يوليوز المقبل، بينما تتطلب المرحلتان الأخريان تعبئة حوالي 100 مليون درهم.

هم.