بني ملال: حفل استقبال على شرف سربة عزيز الفاتيحي المتوجة بالميدالية البرونزية للنسخة 21 من جائزة الحسن الثاني

 

بني ملال – نظمت عمالة بني ملال، اليوم الخميس، حفلا على شرف سربة عبد العزيز الفاتيحي الحائزة على الميدالية البرونزية في الدورة 21 من كأس الحسن الثاني لفنون الفروسية التقليدية.

وحاز المقدم عزيز الفاتيحي من جهة بني ملال خنيفرة (عمالة بني ملال) على الميدالية البرونزية، وراء كل من سربة المقدم محمد صليح من جهة الدار البيضاء سطات عمالة سيدي بنور الذي نال الفضية، وسربة المقدم ماهير البشير (جهة الدار البيضاء – سطات)، الذي فاز بلقب هذه التظاهرة الرياضية المنظمة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وشكل هذا الحفل الرياضي فرصة لتهنئة سربة مقدم محمد غربو (عمالة بني ملال)، الذي فاز بالفضية في المنافسة الخاصة بفئة الشبان. وقد حصدت لقب هذه المسابقة سربة جهة مراكش آسفي بمعية المقدم أسامة العوسي من عمالة اليوسفية.

كما حازت سربة المقدم بدر زريزع من عمالة المحمدية، جهة الدار البيضاء سطات، على الميدالية البرونزية.

وفي كلمة بهذه المناسبة، أشاد والي جهة بني ملال خنيفرة عامل إقليم بني ملال، السيد الخطيب لهبيل، بالسربتين على نتائجهما المشرفة وأداءيهما الرائعين، مجددا استعداد السلطات المحلية بجهة بني ملال خنيفرة توفير كل الوسائل اللازمة لتطوير فن الفروسية المغربي، الذي أصبح اليوم تراثا ثقافيا لاماديا.

وفي تصريح لقناة M24 التابعة للمجموعة الإعلامية لوكالة المغرب العربي للأنباء، أعرب المقدم عزيز الفاتيحي عن سعادته بهذا التشريف الذي حظي به بعد فوزه بالميدالية البرونزية في هذا الحدث الرياضي الوطني، مشيدا بالجهود الهامة التي تبذلها الجامعة الملكية المغربية للفروسية في سبيل تطوير فن الفروسية الوطني.

ويتم تنقيط السربات وفق معايير يحددها الحكام التابعون للجامعة الملكية المغربية للفروسية، والتي تأخذ بعين الاعتبار إنجازات الفرسان من حيث طريقة الركوب والانضباط والتناسق الحركي بين الفارس وجواده.

وحاز بطل المغرب في فئة الكبار مبلغ 500 ألف درهم، بينما نال الوصيف مبلغ 300 ألف درهم، وصاحب المركز الثالث مبلغ 200 ألف درهم، فيما حصل صاحب المركز الرابع على مبلغ 55 ألف درهم، أما بالنسبة للسربتين صاحبتي المركزين الخامس والسادس فحصلتا على 45 ألف درهم 37 ألفا و500 درهم على التوالي.