تسليم هبة ملكية للزاوية الشرقاوية بأبي الجعد

قام السيد محمد سعد الدين اسميج، مكلف بمهمة بالحجابة الملكية، اليوم الأربعاء، بتسليم هبة ملكية لشرفاء الزاوية الشرقاوية بأبي الجعد (إقليم خريبكة)، وأسر معوزة وأشخاص في وضعية إعاقة، وذلك بمناسبة افتتاح الموسم الديني المنظم من قبل المجلس البلدي للمدينة بشراكة مع الزاوية الشرقاوية.

وقد تم تسليم هذه الهبة الملكية خلال حفل ديني، أقيم بضريح سيدي أبو عبد الله محمد الشرقي، في أجواء مفعمة بالخشوع والتقوى، تميزت بترتيل آيات بينات من الذكر الحكيم، وتقديم أمداح نبوية وابتهالات دينية.

وجرت مراسم حفل تسليم هذه الهبة ، بمناسبة افتتاح الموسم الديني الذي يحتفي بهذا الولي الصالح، بحضور على الخصوص والي جهة بني ملال-خنيفرة عامل إقليم بني ملال السيد خطيب الهبيل، وعامل إقليم خريبكة السيد عبد الحميد الشنوري، والمندوب الجهوي لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، وأعضاء المجلس العلمي المحلي، وعدد من المنتخبين بالإضافة إلى شخصيات مدنية وعسكرية.

وتميز هذا الحفل ، الذي أقيم في أجواء روحية، بتلاوة آيات من القرآن الكريم، وبرفع أكف الضراعة للعلي القدير بأن يحفظ أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، ويقر عينه بولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن، ويشد أزره بشقيقه صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد وباقي أفراد الأسرة الملكية الشريفة.

كما ابتهل الحاضرون إلى الباري سبحانه وتعالى بأن يمطر شآبيب رحمته على جلالة المغفور لهما محمد الخامس والحسن الثاني طيب الله ثراهما.

وبهذه المناسبة، تم توزيع إعانات اجتماعية على العديد من الأطفال الأيتام إلى جانب كراسي متحركة على ذوي الاحتياجات الخاصة.

ويعد الموسم الديني لسيدي أبو عبد الله محمد الشرقي، الذي تتواصل فعالياته إلى غاية 11 من الشهر الجاري، موعدا سنويا يحتفي بمؤسس الزاوية الشرقاوية، ويساهم في إبراز الخصوصية الدينية والتراثية للزاوية، من خلال خلق دينامية اقتصادية وتجارية في المدينة طيلة فترة الموسم.

ويتضمن برنامج هذا الحدث السنوي العديد من الأنشطة الثقافية والرياضية، ومعرضا لمنتوجات الصناعة التقليدية المحلية، ومعرضا للتعاونيات المحلية والوطنية، إضافة إلى أمسيات موسيقية طيلة الموسم الديني بمشاركة مجموعة متميزة من الفنانين.

كما يتضمن البرنامج المقترح من طرف المنظمين كرنفالا فلكلوريا ودوريات في كرة القدم وندوات علمية تتمحور حول مواضيع الصوفية.

وفي ختام هذا الحفل الديني، قام أعضاء الوفد بزيارة معرض الصناعة التقليدية حيث قدمت لهم مختلف الشروحات حول المنتجات المعروضة، خصوصا زربية أبي الجعد، والمواد النسيجية، والنجارة، والحِدادة الفنية وصناعة الأحذية التقليدية (البلاغي) والسروج والمواد الفخارية.