خريبكة: في أفق إنجاز مخطط توجيه التهيئة العمرانية

خريبكة – عقدت اللجنة المحلية لتتبع مخطط توجيه التهيئة العمرانية لخريبكة، أمس الثلاثاء، اجتماعا يروم رسم معالم تنمية مجالية متكاملة في أفق 25 سنة القادمة.

وبالمناسبة، قدم مكتب الدراسات عرضا مفصلا يهم التوجهات الاستراتيجية والأهداف الرئيسية التي تخص مشروع مخطط توجيه التهيئة العمرانية لخريبكة الكبرى، وكذا مختلف مميزات وخصائص المجال.

وشكل هذا الاجتماع مناسبة للمشاركين لتقديم اقتراحاتهم وللإدلاء بآرائهم بشأن هذا المخطط، منوهين بالمجهودات المبذولة في إنجاز هذه الوثيقة التعميرية التي تعتبر من الجيل الجديد، والتي ستساهم في تحقيق نسيج عمراني متكامل.

من جهتها، أكدت ممثلة مديرية التعمير بالوزارة الوصية على ضرورة الاستمرار في نهج وتبني مقاربة تشاركية تعمل على إشراك المنظومة المحلية في مختلف مراحل الإنجاز، وذلك سعيا نحو بناء هذا المخطط بشكل تصاعدي، والتفاعل مع الرهانات المجالية وخصوصيات ومعطيات الواقع، والتكامل مع رؤية الفاعلين المحليين للمجال.

ومن جهته، أشار مدير الوكالة الحضرية لبني ملال إلى أن هذه الدراسة تندرج في خانة مخططات توجيه التهيئة العمرانية من الجيل الجديد التي تتناول تراب كامل الإقليم، مشيدا بالدور الكبير الذي تقوم به مديرية التعمير في الإشراف على إعداد مثل هذه الدراسات الاستشرافية المهمة.

وقد برمجت الوكالة الحضرية لبني ملال لقاءات تواصلية في هذا الشأن لتحسيس مختلف الفاعلين والشركاء المعنيين، خاصة المصالح الخارجية للوزارات والجماعات الترابية، بالتدابير الجديدة المتعلقة بقطاع التعمير.

وتهم هذه اللقاءات التواصلية، التي ستنطلق مباشرة بعد اجتماع المجلس الإداري للوكالة المنتظر في فاتح يونيو المقبل، تفعيل مخرجات الدليل المرجعي للمرافق العمومية والخاصة ذات النفع العام، والمقاربة المتجددة لإعداد ضوابط التهيئة، والدورية عدد 1052 المتعلقة بمذكرة المعلومات التعميرية.