خنيفرة.. التحاق أزيد من 82 ألف تلميذ وتلميذة بالمؤسسات التعليمية

التحق أزيد من 82 ألف تلميذ وتلميذة بأقسام الدراسة بالمؤسسات التعليمية بإقليم خنيفرة، وذلك برسم الموسم الدراسي 2022/2023.

ووفقا لإحصائيات المديرية الإقليمية للتربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بخنيفرة، فقد سجل الدخول المدرسي الجديد التحاق 43 ألفا و578 تلميذا بالسلك الابتدائي، و20 ألفا و555 تلميذا بالسلك الثانوي الإعدادي، و10 آلاف و36 تلميذا بالسلك الثانوي التأهيلي.

وفي ما يتعلق بالتعليم الأولي، فقد بلغ عدد الأطفال الملتحقين بـ 194 قسما 4 آلاف و666 طفلا، تشرف عليهم المؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي على مستوى الإقليم، بالتدبير المباشر وتعزيز القدرات المهنية للمربين.

وفي تصريح لقناة (M24) الإخبارية التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، قال مصطفى مومن، المدير الإقليمي للتربية الوطنية بخنيفرة، إن الموسم الدراسي الجديد انطلق في أحسن الظروف، مذكرا بأنه تم اتخاذ إجراءات استباقية على مستوى جميع المدارس للسماح للتلاميذ المسجلين في الإقليم والبالغ عددهم 82 ألف تلميذ بمتابعة دراستهم في ظروف جيدة.

وأضاف المدير الإقليمي، أنه تم تعزيز العرض المدرسي بالإقليم هذه السنة بإحداث 4 مدارس جماعاتية وثانوية إعدادية وداخلية، إضافة إلى 30 قسما للتعليم الأولي، و46 حجرة دراسية تم بناؤها لتعويض مثيلاتها من البناء المفكك موزعة على كافة تراب الإقليم.

وبالنسبة للدعم الاجتماعي، أوضح السيد مومن أن هذه السنة عرفت تطبيق نظام المطعمة بغالبية الداخليات بالإقليم، بهدف النهوض بهذه التجربة الجديدة في جميع المؤسسات، مضيفا أن أسرة التعليم تتكون من 2351 أستاذا، من بينهم 201 إطارا جديدا للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين انضموا إلى المدارس برسم العام الدراسي الجديد.

جدير بالذكر أن عدد الأقسام بإقليم خنيفرة يصل إلى 2665 ، بزيادة تصل إلى 3 في المائة مقارنة مع السنة الماضية.