منتزه عين تامدة: ملاذ ساكنة زاوية الشيخ خلال فترات اشتداد الحر

محمد حميدوش

زاوية الشيخ، (إقليم بني ملال) – مع اشتداد فترات الحر يبدأ منتزه عين تامدة بزاوية الشيخ في استقبال العائلات والسياح الذين يلجؤون إليه وبأعداد كبيرة بحثا عن البرودة والخضرة والمياه الدافقة .

فبفعل مؤهلاته الطبيعية يتحول منتزه تامدة ،الذي يعد أحد أهم المواقع السياحية والطبيعية في جهة بني ملال خنيفرة ، إلى ملاذ للعديد من الزوار خلال فترات اشتداد الحر خصوصا وانه يتموقع وسط التلال والجداول ومنابع المياه.

وتقع حديقة عين تامدة الخضراء وسط مدينة زاوية الشيخ، على الجانب الغربي من جبال الأطلس المتوسط، عند سفوح سهول حوض أم الربيع المنخفضة . وتمثل متنفسا يتميز بهوائه النقي و ملاذا طبيعيا في أوقات الحرارة المرتفعة.

يغطي منتزه تامدة مساحة تبلغ حوالي هكتارين مع النباتات الوفيرة ويحتوي على عشرات المقاهي التي تصطف على طول قناة مياه صغيرة مع العديد من الجسور والشلالات .

وبفضل مناظرها الخلابة ومياهها الدافقة، تتحول هذه الواحة الصغيرة ،التي تقع على مقربة من الطريق الوطنية رقم 8 الرابطة بين مراكش وفاس، الى قبلة لآلاف الزوار كل عام وبصفة خاصة عند اشتداد الحر مما دفع إلى إقامة العديد من الأعمال التجارية التي تعرف رواجا اقتصاديا يعود بالنفع على أصحابها .

وبفعل جاذبيته الكبيرة ، يستقطب منتزه تامدة الناس من مختلف أعمارهم ومن كل مكان. كما انه يعد الفضاء المثالي للعائلات التي ترغب في الاستمتاع بلحظات الراحة والاسترخاء وسط المناظر الطبيعية الساحرة بخضرتها الكثيفة وأشجارها التي تزين المكان بلون الربيع على مدار السنة .

ومع مغيب الشمس وانتشار الهدوء والسكينة ، يتحول المكان الى قبلة لنوع آخر من الزوار ، حيث تأتي مجموعات من الشباب الذين اعتادوا على ارتياد المنتزه كل مساء بعد يوم شاق من العمل لاحتساء الشاي أو المشروبات الغازية، وتبادل أطراف الحديث بين الأصدقاء.

ويشتهر منتزه تامدة أيضا بمطاعمه الشهيرة التي تقدم الأطباق التقليدية من المأكولات المحلية للزوار بما في ذلك طبق الطاجين بجميع أنواعه وخاصة “أسكناف”، وهو نوع من الشواء يتم تحضيره على الفحم .

وقال العديد من الزوار في تصريحات لقناة M24، القناة الإخبارية التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن منتزه تامدة هو المكان الوحيد للاسترخاء وأكبر وجهة للهروب من الحر والترفيه بالنسبة للعديد من سكان مدينة زاوية الشيخ. .

تجدر الإشارة إلى أن حديقة تامدة حباها الله بينابيع صغيرة يصل تدفقها إلى 350 لترا في الثانية، وتعد ثاني أكبر مصدر للمياه في الجهة من حيث التدفق بعد عين أسردون ببني ملال.