بني ملال .. دار الثقافة تقترح برنامجا ثقافيا متنوعا لشهر أبريل 2022

بني ملال / أعدت دار الثقافة ببني ملال برنامجا متنوعا لشهر أبريل الجاري، تحت إشراف المديرية الجهوية لوزارة الشباب والثقافة والتواصل (قطاع الثقافة)، وبالتعاون مع عدة جمعيات وفاعلين ثقافيين محليين.

وذكر بلاغ لدار الثقافة ببني ملال، أن هذا البرنامج المتنوع يشتمل على العديد من الأنشطة التي سيتم تنظيمها حضوريا على مدى الشهر الجاري، ولكن في حدود الأماكن المسموح بها، وفي إطار الامتثال الكامل للتدابير الصحية المعمول بها منذ ظهور فيروس كورونا.

وتتضمن محاور هذا البرنامج عدة أنشطة ثقافية وحفلات دينية في المديح والسماع تتماشى وخصوصيات الشهر الفضيل، وعروضا  فنية ومسرحيات وأمسيات موسيقية.

ويتميز برنامج الشهر الجاري بتنظيم الإقصائيات الجهوية للمهرجان الوطني للموسيقى الذي تنظمه الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال خنيفرة، ومعرض كتب وشريط وثائقي يؤرخ لأحداث وطنية وتاريخية من تنظيم المديرية الجهوية للثقافة.

ومن المنتظر أن يستفيد رواد دار الثقافة من ورشات في الحكي والإعلاميات علاوة على لقاء تكويني لفائدة مربي ومربيات التعليم الأولي بإقليم بني ملال.

وسيكون عشاق أبو الفنون على موعد مع مسرحيتي “أفار” و”الطريق إلى اللامكان” على أن تختتم فقرات البرنامج الخاص بشهر أبريل بحفل إفطار الصائم من تنظيم جمعية “خير للتنمية”.